Bannière

[ Inscrivez-vous ]

Newsletter, Alertes

الإتحاد الأوروبي يمول برنامجا للشباب التونسي بقيمة 60 مليون يورو

Imprimer PDF

تمحورت الدورة الـ15 لمجلس الشراكة بين تونس والإتحاد الأوروبي، المنعقدة اليوم الجمعة بالعاصمة البلجيكية بروكسل برئاسة وزير الشؤون الخارجية التونسي خميّس الجهيناوي والممثلة السامية الأوروبية للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية فيديريكا موغيريني، حول الشراكة المتميزة التي تجمع تونس بالإتحاد الأوروبي ومزيد تعميق التفكير بخصوص مستقبل هذه العلاقات للفترة ما بعد 2020.

 

ووفقا لبلاغ صادر عن وزارة الخارجية التونسية، مثل التعاون بين تونس والإتحاد الأوروبي في مجال الشباب أحد أبرز المحاور التي ناقشها المجلس، حيث تم التوقيع على اتفاقية تمويل برنامج بين تونس والإتحاد الأوروبي للإدماج الإقتصادي والإجتماعي والسياسي للشباب التونسيين بقيمة 60 مليون يورو، وذلك في إطار تفعيل مبادرة الشراكة من أجل الشباب التي تمّ إطلاقها في غرّة ديسمبر 2016، بمناسبة زيارة الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي إلى بروكسل للمشاركة في أوّل قمة بين تونس والإتحاد الأوروبي.

 

من جهة أخرى، أعلن الإتحاد الأوروبي استعداده لدعم تونس لتطوير استراتيجيتها الوطنية للدبلوماسية الثقافية، وتعزيز التعاون في مجال تدريب الدبلوماسيين، لاسيما من خلال المساعدة في تطوير مشروع الأكاديمية الدبلوماسية التي تولى رئيس التونسي وضع حجر الأساس لها يوم 3 مايو الجاري.

 

وأكدت موغيريني عزم الإتحاد الأوروبي على مواصلة دعم تونس لتحقيق التنمية الشاملة والمستدامة، من خلال تنشيط الإقتصاد التونسي وتنويعه وتعزيز قدرته التنافسية، مشيرة إلى مواصلة المفاوضات مع تونس بشأن اتفاق التبادل الحر الشامل والمعمق مع الإتحاد الأوروبي.

 

كما مثل اللقاء مناسبة تبادل خلالها الجانبان وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية ذات الإهتمام المشترك،بما في ذلك الوضع في ليبيا والشرق الأوسط ومنطقة الساحل الإفريقي.

 

2019 GABON /INFOSPLUSGABON/OHG/FIN

Infosplusgabon/Copyright©

Qui est en ligne!

Nous avons 4130 invités en ligne

Publicité

Liaisons Représentées:

Newsflash

DEPÊCHES