لأمم المتحدة تدين الإجلاء القسري لنازحي تاورغاء من مخيمهم في طرابلس
Bannière

[ Inscrivez-vous ]

Newsletter, Alertes

لأمم المتحدة تدين الإجلاء القسري لنازحي تاورغاء من مخيمهم في طرابلس

Imprimer PDF

أدانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بشدة الإجلاء القسري للعوائل النازحة من تاورغاء من مخيم طريق المطار في وقت مبكر من صباح اليوم، وتركهم بلا مأوى، للمرة الثانية منذ سبع سنوات.

 

وقال المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة، في بيان صادر عن البعثة الأممية، اليوم الجمعة، إن "الدخول إلى مخيم للنازحين بينما الناس نيام، وتهديم المنازل وإجبار الناس على الفرار وتركهم بلا مأوى، ما هو إلا انتهاك لكرامتهم وحقهم في الحماية التي ينص عليها القانون الدولي لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي".

 

وكان المخيم الذي يؤوي نحو 2.000 نازح داخل البلاد، قد داهمته الأجهزة الأمنية في طرابلس، أثناء الأسبوع الجاري، وأوقفت أكثر من 80 نازحا بينهم أربعة قاصرين متهمين بأنشطة إجرامية، وفقا لنفس المصدر.

 

وأضافت البعثة الأممية "على ليبيا الالتزام بمنع النزوح وحماية النازحين ومساعدتهم وإيجاد الحلول الدائمة لهم"، داعية "إلى توفير المأوى والحماية للنازحين الذين تم إجلاؤهم، والإفراج عن الذين تم احتجازهم بشكل تعسفي وتقديم المشتبه في ارتكابهم جرائم إلى العدالة دون تأخير".

 

وأشارت إلى أن الأمم المتحدة تقف على أهبة الاستعداد لتقديم المساعدة الإنسانية للمتضررين، وللعمل مع السلطات نحو إيجاد حلول مستدامة لجميع النازحين في ليبيا.

 

وبعد اتهامهم بالمشاركة في قمع مدينة مصراته خلال ثورة 17 فبراير على نظام معمر القذافي، طُرد أهالي تاورغاء من مدينتهم منذ أكثر من سبع سنوات.

 

وتم توقيع اتفاق مصالحة بين تاورغاء ومصراته، برعاية البعثة الأممية، وموافقة المجلس الرئاسي الليبي الذي وعد مؤخرا بعودة أهالي تاورغاء إلى ديارهم بعد محاولات فاشلة.

 

2018 GABON /INFOSPLUSGABON/KKK/FIN

 

Infosplusgabon/Copyright©

Qui est en ligne!

Nous avons 1952 invités en ligne

Publicité

Liaisons Représentées:

Newsflash

Retrouvez  tous les  jours vos  informations en  français  en Anglais et en Portugais   sur  www.Infosplusgabon.com