Bannière

[ Inscrivez-vous ]

Newsletter, Alertes

وزير الدفاع المالي يلتقي بعثتين من منظمة الفرنكفونية والاتحاد الأوروبي

Imprimer PDF


علمت وكالة بانا للصحافة من مكتب الوزير الأول المالي أن بعثة تابعة للمنظمة الدولية للفرنكفونية متواجدة منذ الإثنين بالعاصمة باماكو في إطار دعم شركاء مالي لإجراء انتخابات حرة وشفافة وهادئة، وذلك قبل ثلاثة أسابيع من موعد الجولة الأولى للانتخابات الرئاسية المزمع تنظيمها يوم 29 يوليو الجاري.

 

واجتمع المستشار الخاص للأمينة العامة للمنظمة الدولية للفرنكفونية هيرفي لادسو الذي قاد الوفد الثلاثاء بوزير الدفاع والمحاربين القدماء نيابة عن الوزير الأول، بحضور وزراء إدارة الإقليم محمد آغ إرلاف والأمن الجنرال ساليف تراوري والفاعلين الوطنيين الرئيسيين المعنيين بتنظيم هذا الاقتراع.

 

وصرح لادسو عقب اللقاء أن منظمة الفرنكفونية تقف بجانب مجمل الفاعلين والمجتمع الدولي لدعم الانتخابات الرئاسية التي ستشهدها مالي خلال أقل من ثلاثة أسابيع، "من خلال الحرص على إجرائها في أفضل الظروف الممكنة".

 

وقال "لقد أبلغت أعضاء الحكومة بأن الفرنكفونية تبقى مستعدة وراغبة في مواصلة ضمان الدعم الذي سبق لها تقديمه، عبر مرافقة الجهود المالية، حتى تجري هذه الانتخابات في أفضل الظروف الممكنة".

 

كما اجتمع وزير الدفاع مع رئيسة بعثة مراقبي الانتخابات التابعة للاتحاد الإفريقي سيسيل كيينغ التي أوضحت أن البعثة تضم مراقبين ومحللين، مشيرة إلى أن 20 مراقبا طويلي المدى منتشرون منذ أيام في مالي، حيث سينضم إليهم مراقبون قصيرو المدى.

 

وتناول اللقاءان العملية الانتخابية وبطاقات الناخبين التي بلغت نسبة سحبها -وفقا للسلطات المالية- 37 في المائة الإثنين الماضي وتأمين الاقتراع.

 

 

2018 GABON /INFOSPLUSGABON/AAR/FIN

 

 

Infosplusgabon/Copyright©

Qui est en ligne!

Nous avons 2127 invités en ligne

Publicité

Liaisons Représentées:

Newsflash

DEPÊCHES