Bannière

[ Inscrivez-vous ]

Newsletter, Alertes

المواجهات المسلحة في الجنوب واختفاء أصول ليبية في بلجيكا أبرز عناوين الصحافة الليبية

Imprimer PDF

تصدرت المواجهات القبلية في سبها بجنوب ليبيا عناوين الصحف الليبية الصادرة هذا الأسبوع، والتي تناولت أيضا الجدل الدائر حول اختفاء 10 مليارات يورو كانت أصولا ليبية مجمدة في بلجيكا، إذ نشرت تسريبات صحفية وتوضيحات صادرة عن العدالة البلجيكية بهذا الشأن وكذلك نفي المؤسسات الليبية المعنية لصحة هذه المزاعم.



الصحافة الليبية، الإكترونية أساسا، اهتمت كذلك باجتماع وزراء خارجية الدول الأعضاء في الجامعة العربية بالعاصمة المصرية القاهرة، حيث نشرت توصيات الاجتماع الذي جدد التأكيد على دعم العملية السياسية ووحدة وسيادة ليبيا.

صحيفة "بوابة إفريقيا" تناولت عودة الهدوء إلى سبها عاصمة الجنوب الليبي، التي كانت مسرحا لمواجهات بين قبيلة أولاد سليمان وقبيلة التبو، اللتين كثيرا ما تدخلان في نزاعات وصدامات لأسباب مختلفة.

واستنادا إلى الصحيفة، فإن المواجهات الأخيرة أسفرت عن مقتل أكثر من 10 أشخاص و20 جريحا، مبينة أن القتال كان متقطعا يشتد أحيانا ويخمد أحيانا أخرى، ما أدى كذلك إلى نزوح 120 عائلة من ساحة المعارك.

ولم تذكر "بوابة إفريقيا" الأسباب الحقيقية التي أدت إلى تجدد الاشتباكات بين القبيلتين المتحاربتين لكنها أشارت إلى صراعات النفوذ والاتهامات المتبادلة بمحاولة هيمنة كلتا القبيلتين على الأخرى.

وقالت الصحيفة إن رئيس المجلس الرئاسي استقبل، في طرابلس، أعيان قبيلة أولاد حسونا وبحث معهم الأزمة في سبها، مكررا لهم دعم حكومة الوفاق وحياده التام إزاء جميع المكونات الاجتماعية في منطقة فزان (جنوب).

واعتبر فائز السراج أن ما يجري في الجنوب الليبي فرصة لتوحيد القوات المسلحة الليبية بهدف محاربة الأعداء الأجانب.

من جانبها، تناولت صحيفة الوسط الجدل الدائر حول المقال المنشور في صحيفة "لو فيف" البلجيكية، بشأن اختفاء عشرة مليارات دولار من الأموال الليبية المجمدة منذ سنة 2011، إثر قرار من الأمم المتحدة، وذلك من حساب مفتوح في مصرف "إيروكلير بانك" بين 2013 و2017.

ونقلت الصحيفة الليبية عن زميلتها البلجيكية أن "هذه الأموال كانت تحت مراقبة بعض المقربين من حاكم ليبيا السابق، معمر القذافي. وبتاريخ 29 نوفمبر 2013، كانت 1ر16 مليار يورو مودعة بأربعة حسابات في مؤسسات مالية هي (المصرف العربي في البحرين وأيتش اس بي سي سيكيريتي سيرفيس في لوكسومبورغ) لحساب الهيئة الليبية للاستثمار أو فرعها المؤسسة الليبية للاستثمار الخارجي.

وأشارت "الوسط"، وهي أسبوعية تصدر في القاهرة بمصر، إلى أن السلطات القضائية البلجيكية شعرت باختفاء هذه المليارات في خريف 2017 عندما أراد قاضي التحقيق، ميشل كليز، مصادرة المليارات الـ16 في إطار ملف غسيل الأموال.

وتحدثت الصحيفة عن رد النائب العام في بروكسل الذي أكد أنه لم يعلن أبدا عن اختفاء 10 مليارات يورو وكذلك رد وزير الخارجية البلجيكي الذي وصف هذه الأخبار "بالخاطئة" رغم تمسك الصحيفة البلجيكية بروايتها المتعلقة بهذه المليارات.

من جانبها، اختارت الهيئة الليبية للاستثمار "النأي عن هذه المعلومات المغلوطة الصادرة عن جهات غير رسمية"، وفقا لنفس الصحيفة التي نقلت بيانا أوضحت فيه الهيئة أنها تجد نفسها ملزمة بالرد لأن هذه القضية تمس مجال اختصاصها"، نافية تماما اختفاء هذه الأموال في بلجيكا.

أما صحيفة "المرصد" فخصص تغطية لاجتماع وزراء الخارجية العرب الذين جددوا تشبث الجامعة العربية بوحدة وسيادة ليبيا وحرمة أراضيها ورفض أي تدخل أجنبي في شؤونها.

ووفقا لذات الصحيفة، أكد رؤساء دبلوماسية الدول العربية دعمهم للجهود والإجراءات التي يتخذها المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني لحفظ الأمن والقضاء على أنشطة الجماعات الإرهابية وفرض سيادة الدولة على كامل أراضي ليبيا وحماية حدودها وحفظ مواردها ومقدراتها.

وفي ختام دورتهم العادية الـ149، دعا وزراء الخارجية العرب إلى حل سياسي شامل للأزمة في ليبيا، مجددين تأييدهم للتنفيذ الكامل للاتفاق السياسي الليبي الموقع في مدينة الصخيرات يوم 17 ديسمبر 2015.

وعبروا عن ترحيبهم بخطة العمل التي وضعها وقدمها الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا، غسان سلامه، لتسوية الأزمة الليبية.

 

 

2018 GABON /INFOSPLUSGABON/ERF/FIN

 

Infosplusgabon/Copyright©

Qui est en ligne!

Nous avons 2477 invités en ligne

Publicité

Liaisons Représentées:

Newsflash

Retrouvez  tous les  jours vos  informations en  français  en Anglais et en Portugais   sur  www.Infosplusgabon.com