Bannière

[ Inscrivez-vous ]

Newsletter, Alertes

النيجر تعتزم الدفع بالخدمات الاجتماعية الأساسية لتحسين مؤشر التنمية البشرية

Imprimer PDF

تتطلع النيجر المصنفة غالبا في ذيل ترتيب مؤشر التنمية البشرية إلى الحصول على درجة 5ر0 بحلول سنة 2021 ، من خلال الدفع بالخدمات الاجتماعية الأساسية مثل التعليم، عبر الارتقاء بتدريس الفتيات، والصحة والناتج الإجمالي المحلي.

 

وفي تقييمها لاجتماع للجنة الوزارية لمتابعة مؤشر التنمية البشرية المنعقد برئاسة محمدو إسوفو، أشارت وزيرة التخطيط عائشاتو كاني إلى أن رئيس الجمهورية جمع يوم 04 أكتوبر 2018 كافة الفاعلين المعنيين بهدف التباحث معا حول مسألة التنمية البشرية التي تضع البلاد في مركز غير مشرف.

 

وقالت كاني "بما أن الرئيس مشغول جدا بكل المسائل التي تهم الحياة اليومية للسكان، فقد أصدر لنا توجيهات للنظر في الترتيبات والأنشطة ذات الأولوية المطلوب اتخاذها بالإضافة إلى تلك المضمنة في خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية حتى نتمكن من الحصول على درجة 5ر0 في مؤشر التنمية البشرية بحلول سنة 2021".

 

وأشارت إلى تشكيل فريق عمل ركز على بحث محاور مثل التعليم والصحة والمياه والناتج الإجمالي المحلي، ملاحظة أن "رئيس الجمهورية طلب من اللجنة علاوة على المجالات المذكورة الاهتمام بجوانب أخرى لديها انعكاسات على مؤشر التنمية البشرية، مثل خلق الثروة في المناطق الريفية، بالتركيز على الإنتاجية الزراعية، من خلال مبادرة "النيجريون يطعمون النيجريين" والاستفادة من المياه وإشراك القطاع الخاص في المنظومة الإحصائية للبلاد".

 

من جانبها، أعربت منسقة نظام الأمم المتحدة في النيجر ومنسقة الشركاء الفنيين والماليين بينتو دجيبو عن ارتياحها لالتزام الرئيس إسوفو بتغيير حياة سكان النيجر إلى الأفضل.

 

وأضافت "عندما ننظر إلى المؤشرات، نرى أن الأمر يتعلق بالبلد الأكثر إصلاحا والذي حقق أهم تقدم في الإقليم، وأن النيجر قامت بوثبة كبيرة مقارنة مع البلدان الأخرى".

 

وأكدت دجيبو للسلطات النيجرية دعم الشركاء لتحقيق أهداف تحسين مؤشر التنمية البشرية، خاصة عبر تعليم الفتيات وضمان الاستفادة من المياه والصحة.

 

 

 

2019 GABON /INFOSPLUSGABON/PIM/FIN

 

 

Infosplusgabon/Copyright©

Qui est en ligne!

Nous avons 2410 invités en ligne

Publicité

Liaisons Représentées:

Newsflash

DEPÊCHES